آراء حرة

نظرية المُخلّص ورجعة المسيح ورجعة المهدي وظهوور الدجال ماذا والى اين

مقدمه

جائتني مقاله جميله من المهندس الآستشاري نبيل العبيدي بعنوان المُخلّص (يسوع+المهدي+ الدجال) والموجوده تحت مقالتي !؟ 

هل الحلول العسكرية و الاستخباراتية تكفي لتجفيف منابع الارهاب الداعشي ؟

بقلم الكاتب العراقي حسن حمزة

منذ أن ظهرت التنظيمات الفكرية ذات الصبغة الارهابية و ارواح الابرياء تحصد ليل نهار ، و الاعراض تنتهك و المقدسات يُضرب بها عرض الحائط وكل يوم نسمع من على شاشات التلفاز العديد من التصريحات الاعلامية و

إحذروا الدواعش في مفاصل الدولة

بقلم :: احمد الملا

تؤكد بعض المصادر الأمنية والعسكرية من قيام بعض الخلايا النائمة لتنظيم داعش الإرهابي هجوماً على مفاصل الدولة في الأيام القادمة وهذا ما تناقلته بعض وكالات الأنباء الألكترونية, وقد عزت تلك المصادر الأ

الحرب العسكرية على الإرهاب ... ذر للرماد في العيون

قد يستغرب بعض القراء الكرام من عنوان المقال ويطرحون تساؤلاً؛ كيف تكون الحرب العسكرية على الإرهاب هي ذر للرماد في العيون ؟

الجزء الثالث- اسلام فوبيا

الجزء الثالث- اسلام فوبيا

تعليقنا على الخبر الذي جاء في احد الصحف الآمريكيه, من ان نائب امريكي يضع شروطآ لمقابلة المسلمين

بقلم المفكر الآسلامي الكندي محمد حمودي 

 

صراعات مخزية بين أصحاب الفكر الاقصائي!!! بقلم .محمد النائل

إن المتصارعون على المناصب يغلفون صراعاتهم بشعارات وألفاظ قد تنطلي على الجمهور مثل محاربة الفساد وتحسين الخدمات وإصلاح الأوضاع وكلها عبارات جذابة تملك من البريق ما يكفي للتغطية على الحقيقة المرَة ور

الاسلام و ايديولوجية حرب الافكار الضالة

بقلم // الكاتب العراقي حسن حمزة

يمتلك ديننا الحنيف ادوات مهمة تمهد له الطريق في مواجهة كل طارئ يطفو على السطح في أي وقتٍ و مكان ؛ لأنه ذو ايديولوجية من صنع السماء وهذا ما جعله في قوة و صلابة ومن جميع الاتجاهات التي تدخل في إعداد

صراع الملك وتقسيم البلاد ... الدواعش وأئمتهم أنموذجاً

لم يعد خافياً على أي إنسان مسلم أو غير مسلم إن الشعارات التي يرفعها الدواعش التي تدور حول الدفاع عن الإسلام والمسلمين وتوحيد البلاد الإسلامية ماهي إلا شعارات زائفة فارغة لا توجد أي ذرة للصدق فيها,

حينما تكون الخيانة وجهة نظر !!

حينما تكون الخيانة وجهة نظر

قبل سنوات وسنوات كتب صلاح خلف –  أبو إياد – في كتابه "فلسطيني بلا هوية": أخشى ما أخشاه أن تصبح الخيانة وجهة نظر"، كانت عبّارة كتبها صاحبها وهو يرى بأم العين رفاقه "المناضلين" وهم يبيعون القضية خطوة

صراعات مخزية بين أصحاب الفكر الاقصائي!!! مجتبى شُبر

مجتبى شُبر

نذكر لكم اولا من هو السلطان العادل ::

الصفحات

Subscribe to RSS - آراء حرة