مالي والنيجر تطالبان بتمويل دولي لقوة مجوعة الساحل

مالي والنيجر تطالبان بتمويل دولي لقوة مجوعة الساحل

دعت مالي والنيجر، أمس  الأربعاء بنيامي، إلى تقديم تمويل دولي للقوة الإقليمية التي شكلتها دول غرب إفريقيا لمكافحة الإرهاب. 
  
وأوضح الرئيس المالي إبراهيم أبوبكر كيتا والنيجري محمد إيسوفو، خلال مؤتمر صحفي، أن مهمة القوة التي شكلتها دول تكتل الساحل المعروفة باسم مجموعة الخمس والتي تضم مالي وموريتانيا وبوركينا فاسو والنيجر وتشاد تتجلى بالأساس في التصدي للتهديدات الارهابية العابرة للحدود. 
  
وتم طرح فكرة إنشاء قوة مجموعة الخمسة أول مرة في 2015 ولم تر الفكرة النور إلا في يوليوز من العام الماضي ومن المتوقع أن تضم هذه القوة نحو خمسة آلاف جندي.