هلع في المغرب بسبب انتشار مرض إنفلونزا الخنازير

جمعة, 02/01/2019 - 21:18

يعيش العديد من المواطنين المغاربة حالة من الخوف والهلع، بعد إنتشار خبر إصابة أشخاص جدد بفيروس “إنفلونزا الخنازير”، وإعلان عن وزارة الصحة عن تسجيل خمس حالات وفاة.

ودفع هذا الخوف بنشطاء موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، الى مطالبة وزارة الصحة بالتدخل، وشرح الاضرار الناتجة عن الفيروس للمواطنين وتوعيتهم لاتخاذ الاحتياطات اللازمة.

وبالرغم من إعلان وزير الصحة، أناس الدكالي، عن تسجيل خمس حالات وفاة، ب”h1n1″، في صفوف أشخاص في وضعية هشة، فان النشطاء يتخوفون من ارتفاع العدد.

المراكز الاستشفائية الجامعية، في كل من الدار البيضاء، مراكش، فاس ، ووجدة، استقبلت اليوم الجمعة، مجموعة من الأشخاص بينهم أطفال وكبار يشتبه إصابتهم بفيروس “انفلونزا الخنازير”.

وذكرت مصادر مطلعة، أن المركز الاستشفائي الجامعي إبن رشد بالدار البيضاء، 20 طفلا مصابا بإنفلونزا الخنازير، بينهم طفلة حالتها جد متدهورة، بالإضافة الى شخصين بالغين حالتهما موصوفة ب”الخطيرة”، وذلك نتيجة إصابتهم بأمراض مزمنة تضاعفت من تأثير فيروس “h1n1”.

Share

أخبار وطنية

أنباء دولية

ثقافة وأدب

منوعات وطرائف