الشهيدة شيرين أبو عاقله والعدالة المفقودة

أحد, 05/15/2022 - 11:40

ليست جديدة سياسة الاحتلال الصهيوني في القتل فهو قام علي ذلك عبر سلسلة من المجازر التي ارتكبها بحق أبناء الشعب الفلسطيني إلا أنة كان نصيب أبطال الإعلام من كتاب وصحفيين فلسطينيين ومفكرين ومؤسسات إعلامية نصيب وافر وذلك من اجل طمس وإخفاء  وتزوير الجرائم التي ينفذها وإخفائها عن أنظار العالم فأيدي دولة الاحتلال المجرم ملطخة بدماء هؤلاء الإبطال والتي كانت منهم المناضلة شيرين أبو عاقلة ابنة القدس زهرة المدائن عاصمة فلسطين والتي سقطت شهيدة في مخيم جنين الذي جنن جيش الاحتلال وكان قبلها محاولة إخفاء صوت الكاتب الصحفي الشهير الأخ المناضل عبد الباري عطوان لإسكات صوته وانحيازه إلي جانب أبطال المقاومة الفلسطينية الذين يقاتلون من اجل حرية وطنهم والتي هي حق مشروع وفق القانون الدولي . 

بعد كل أصوات الإدانة والاستنكار والبيانات والتعزية  للشهيدة شيرين أبو عاقلة من طرف النقابات والمؤسسات الإعلامية  والحقوقية والدول إلا إن رد الفعل هذا علي جريمة القتل كانت غير كافية فدولة الاحتلال الصهيوني كانت دائما فوق القانون الدولي بحماية من أمريكا والدول الغربية التي تدعي الديمقراطية وحماية حقوق الإنسان فالفضائيات العربية والتي منها قناة الجزيرة القطرية يجب عليها عدم استضافة الإعلاميين الصهاينة علي قناتها وفاءا لدماء شيرين أبو عاقلة وان تبتعد عن سياسة التطبيع الإعلامي مع الصهاينة تحت أي ذريعة وان المطالبات بلجان تحقيق قد أثبتت التجربة مع دولة الاحتلال بانها غير مجدية وتذهب تقاريرها أدراج الرياح ويلاحظ  أيضا أن الدول العربية المطبعة كان صوتها خافتا وجبانا في إدانة ووصف الجريمة المرتكبة والمطلوب من وسائل الإعلام العربية والصديقة تفعيل مقاطعتها  لوسائل الإعلام الصهيونية وقادة الاحتلال الصهيوني و أن تعمل عل تسليم مذكرات إدانة إلي سفارات الدول الداعمة لدولة الاحتلال الصهيوني والعمل علي إقامة الوقفات الاحتجاجية أمام سفاراتها أما الأحزاب العربية والصديقة فهي مدعوه إلي الارتقاء إلي حجم ما يرتكبه الاحتلال الصهيونيمن جرائم  في استصدار قوانيين في بلادها من اجل تجريم التطبيع مع دولة الاحتلال الصهيوني والانحياز بشكل فعلي إلي جانب الشعب الفلسطيني إلذي هو تحت النار يوميا ويقدم الشهداء والمطلوب فلسطينيا القيام بخطوات عملية لتقديم المجرمين الصهاينة إلي المحاكم الدولية وأخيرا لن يثأر لدماك يا شيرين إلا الأبطال المقاومين من أبناء الشعب الفلسطيني لروحك الطاهرة  الرحمة و المجد والخلود .

بقلم : إبراهيم أبو سرية 

عضو الاتحاد العام للكتاب والصحفيين الفلسطينيين

Share

http://allarab.info/sites/all/themes/allarab/img/logo_allarab.jpg

أخبار موريتانيا

أنباء دولية

ثقافة وفن

منوعات وطرائف