الشروق

اثنين, 05/23/2022 - 20:28

 

كليل عصف به نسيم البحر 

 

وسحابة مطر ترسل الرياح كانه شيب سهام 

 

عظم الخطب عليه واشتد الكرب 

 

وجرى الموج كالجبال السائرة 

 

فالامل بات مبلغه منا 

 

نرتجي الصباح فمنه الفرج 

 

تزول مع اشراقة الشمس بعض الهموم 

 

ونحصد من الفرح اعظم الكروب 

 

وبارتفاع الموج يزداد الافقُ فتحا 

 

نزيح عصوف الرياح كي تسير الشراع

 

فنقطع اوصال اليأس من النفوس 

 

ونلملم ايدي الناس بالدعاء 

 

البعض يتأمل الفجر ...ونحن نرتجي الليل 

 

فسواده سيف يلامس وجه الصباح 

 

وينقشع السحاب وتطيب الجروح 

 

حينها تطلع علينا الشمس ويستبشر الاطفال .. 

 

فنقول جزينا منك ياسفر الحزن الكثير ... 

 

واليوم سوف نقرع الطبول

 

هناء الالوسي

Share

http://allarab.info/sites/all/themes/allarab/img/logo_allarab.jpg

أخبار موريتانيا

أنباء دولية

ثقافة وفن

منوعات وطرائف